Thread Back Search

من قلب سَحر

اضافه رد
  • 28 - 3 - 2012 | 9:15 PM 14618 الصورة الرمزية دموع الصمت دموع الصمت
  • حبيبي قرب وجهك من الجوال

    تفوو

    تفوو

    وتفوووو

    وتفووو

    وتفوت الليالي وما انساك يالغالي


    تخيل يوصلك هذا المسج واش يكون شوعورك في الاول وفي الاخير ؟
    هههههههههههههههه


  • 28 - 3 - 2012 | 9:16 PM 14618 الصورة الرمزية دموع الصمت دموع الصمت
  • كلمات العشق
    أخطها لك بحبر دمي
    كلمة
    كلمة
    أنقشها على جسدي
    توصف لك مدى حبي
    وجنوني بيك أنا أبدي

  • 28 - 3 - 2012 | 9:18 PM 14618 الصورة الرمزية دموع الصمت دموع الصمت
  • أكتب لك للمرة العشرون

    بعد أن وصلني ردُك الأول

    لأخبرك عن شوقي المجنون

    وقلبي الذي عنك ما تحول


  • 28 - 3 - 2012 | 9:19 PM 14618 الصورة الرمزية دموع الصمت دموع الصمت
  • انا من يبحث عن حب فى زمن الضياع
    ومن كان له قلب شجى اكلته الضباع
    وكان يطير بحبه الى السماء فالقاه الغدر فى القاع
    انا _ من انا ؟ هذا سؤال الجواب عنه قد ضاع
    فما زال بينى وبين قلبى اقوى صراع

  • 28 - 3 - 2012 | 9:20 PM 14618 الصورة الرمزية دموع الصمت دموع الصمت
  • [flash1=http://aldl3.net/flsh/aldl3-2.swf]width=400 height=350[/flash1]

  • 28 - 3 - 2012 | 9:21 PM 14618 الصورة الرمزية دموع الصمت دموع الصمت
  • [flash=http://dc04.arabsh.com/i/02090/q6hj9h44p0l1.swf]width=400 height=350[/flash]

  • 28 - 3 - 2012 | 9:48 PM 14618 الصورة الرمزية دموع الصمت دموع الصمت
  • وعودة اليك
    يا جامعة الفوضى التي بداخلي

  • 28 - 3 - 2012 | 9:49 PM 14618 الصورة الرمزية دموع الصمت دموع الصمت
  • أمات الحب عشاقا وحبك أنت أحيانى ولو خيرت فى وطن لقلت هواك أوطانى

  • 28 - 3 - 2012 | 9:50 PM 14618 الصورة الرمزية دموع الصمت دموع الصمت
  • مشتاق
    أضمك
    وألمك
    أشيلك
    وأحطك

    في أقرب وأكبر زبالة على الطريق

    هههههههههههههههههههههههههههه

  • 28 - 3 - 2012 | 9:52 PM 14618 الصورة الرمزية دموع الصمت دموع الصمت
  • الأمـــــــــــل

    عندما تجتاحنا الهموم ..
    وتتكالبنا الأحزان ..
    وتتوشح حياتنا ألوان السواد ..
    عندما تكون الدموع هي اللغة الوحيدة التي تترجمها العيون
    عنواناً للألأم التي تعانيها القلوب ..
    ولا يعد هنالك طريقاً للفرح أو البسمة إلينا ..
    ولا نشعر بحلاوة الحياة ..
    فماذا عسانا أن نفعل ..!
    هل نستسلم أم نحارب ؟!
    فبطبع يوجد هنالك ما يجعلنا نحارب ونحاول جاهدين التمرد على واقعنا ..
    أجل إنه الأمل .. كلمة قليلة الحروف .. كبيرة المعنى ..
    فالأمل كالزهرة التي تبث إلينا حلاوة ريحها وتسحرنا برونق منظرها فارضةً
    علينا الانجذاب إليها محاولين بكل جهد الحفاظ عليها ..
    فيجب علينا التمسك بالأمل لكي نعيش الغد ونستمر في حياتنا ونحاول
    دائماً التغلب على اليأس ..
    فابالأمل نستطيع وبكل قوة أن نسير قارب حياتنا كيفما نشاء وأينما نريد ..
    مبعدينها عن الغرق والموت البطيء ..
    فالأمل شمعة تنير الظلام ..
    وكتاباً مفتوحاً لمن أراد أن يتعلم ..
    فالكي نودع حياة بائسة خامدة ..
    فليس علينا إلا أن نعيش حياة جديدة مشرقة يملأها التفاؤل ..
    ويكون الأمل هو العنوان الرئيسي لها


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO

تصميم النور اونلاين لخدمات الويب المتكاملة