Thread Back Search

تهنئه خاصه بمناسبه مولد رسولنا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم الف مبروك ميلاد سيد البشرية ومبارك على الامة الاسلامية

اضافه رد
  • 4 - 2 - 2012 | 3:45 PM 1293 الصورة الرمزية بيسو المصرى بيسو المصرى
  • أهلاً بميلاد النبيُّ المرسل
    ميلاد أحمد في ربيع الأول

    لو كلّ يوم مولدُ لمحمد ٍ
    قمنا به لم نجزه في محفل

    غشيت زمان الجاهليةِ ظلمةُ
    لولا ظهور محمدٍ لم تنجل

    من بطن مكة أشرقت شمسُ الهدى
    وتألقت بسماء ليلٍ أليل

    طلعت على الدنيا بنورٍ مشرقٍ
    بقيت تضيءُ على الورىً لم تأفل

    فكفى كتاب الله أكبرُ شاهدٍ
    آياته بقيت ولم تتبدّل

    ولقد تحدى العالمين بأسرهم
    إنسا وجنا رغم كل تكتلٍ

    حتى تحداهم بأقصر سورةٍ
    فتبلبلوا ومضوا بكل تعلل

    قالوا محمد ساحرُ أو شاعرُ
    أو كاهن ذو جنةٍ وتخبّل

    ما شانئ لمحمدٍ أو كافرُ
    أو منكرُ أبداً يسود ويعتلى

    ما أنكر الحقّ المبين كمثله
    غير الطغاة من الورى و الجهّل

    التابعون له سموا و علّوا وقد
    بلغوا الذرى فوق السمّاك الأعزل

    و الرافضون له غووا وعتوا وهم
    أهل الضلالة في الحضيض الأسفل

    قد جاء بالإسلام ديناُ واحداُ
    ما كان دينُ غيره بالأمثل

    ولو اهتدى كل الأنام بهديهِ
    لحظوا جميعا بالحياة الأفضل

    ولعم أهل الأرض سلمٌ دائمُ
    وتمتعّوا بسعادة المستقبل

    لكنهم حادوا وضلّ سبيلهم
    وعموا وصموا إذ رضوا بالأرذل

    وتحاسدوا وتباغضوا وتنصّلوا
    من حِلية الأخلاق كل تنّصل

    بفسادهم وجحودهم وضلالهم
    ذاقوا حياةً مرةً كالحنظل

    الله يوم العرض يفصل بينهم
    إذ لا يضيّع حبةً من خردل

    إن لم يحاسب في الحياة عباده
    فالله يمهل خلقه لم يهّمِل

    جاء النبيّ به وصدق كل ذي
    عقل وكذّب كل من لم يعقل

    أنا إن عجزت إذا وصفت محمدا
    في العجز عن وصفي له لم أخجل

    كيف الوصول لوصف ذات محمدٍ
    فكفاه وصفا في الكتاب المنزل

    من مثله خُلقاً وجوداً في الورى
    من قال يوجد مثله لم يعدل

    ما أنجبت أنثى كمثل محمدٍ
    يوماً ولم تلد النسا أو تحمل

    من مثل أحمد في الفصاحة و النهى
    ما مثل أحمد من بليغ مقول؟

    ماذا أقول عن الشجاعة و البطولــةِ
    في كلام مجملٍ ومفصّل

    كان الشجاع به يلوذ ويحتمي
    فزعاً غداة الروّع وسط القسطل

    كم فرت الأبطال من فرقٍ وما
    زالت له قدمُ ولم تتقلقل

    في كل معتركٍ ، به اشتبك القنا
    ما كان يخشى من خميسٍ جحفل

    إيمانه بالله كان سلاحه
    في البأس مثل الطود لم يتزلزل

    مهما أقل و أطل بمدح محمدٍ
    ما كان إلا قطرةً من منهل

    ما جئت أمدح حاكما ذا سلطةٍ
    مثل الفرزدق مالقاً والأخطل

    بل جئت أمدح خير من وطئ الثرى
    متغنيا في مدحه كالبلبل

    متفاخرا بالمدح لست مبالياً
    في مدح أحمد من كلام العذّل

    مترجيا منه الشفاعة يوم إذ
    تقف الخلائق في مقامٍ مذهل

    مهما طليت من الكريم فأنني
    عهدي به وبجوده لم يبخل

    صلوا على خير الأنام وسلموا
    وبدون أيُّ تريّثٍ وتمهل

    لاهّمَ صلّ عليه ما هبت صبا
    وجرت على صفحات ماءٍ سلسل

    واختم لنا بسعادة الدارين يا
    من لا يخيّب سائلا بتذلل

    فلقد أتيتك راجيا متوسلاً
    بالمصطفى فاقبل إليك توسلي


    المواضيع المتشابهه:

  • 4 - 2 - 2012 | 3:51 PM 1293 الصورة الرمزية ألًأ دٌمَـ عُ ــة أمَيُ ألًأ دٌمَـ عُ ــة أمَيُ
  • يسلموووووووووووووووو اخي بيسووو عن جد بداية هايله

    وثاني موضوع رائع منك

    بانتظار جديدك دائما وكل ابداعاتك

    تقبل مروري بود

    نوفا


  • 14 - 4 - 2012 | 8:52 AM 1293 الصورة الرمزية سهر الليالي سهر الليالي
  • يسلموووووووووووووووو اخي
    يعطيك الف عافيه
    لاعدمنا جديدك يارب


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO

تصميم النور اونلاين لخدمات الويب المتكاملة