Thread Back Search

خواطر 2013 ، Thoughts 2013

اضافه رد
  • 4 - 1 - 2013 | 11:30 PM 1024 الصورة الرمزية سمسمه سمسمه
  • خواطر 2013 ، Thoughts 2013

    أَرآكْ تتَوسدْ الحُلمْ حرفاً .. لِـ ذآلكْ ..!!
    سَيديْ إخلَعْ مِعطفكْ الأنيقْ الذيْ يحتلِكه سوآدْ الليلْ
    كُن بِ قَميصٍ أَزرقْ بَسيطْ يُشبهْ إشرآقة صَبآحٍ مآإطرْ
    وَدعْ الهوآء يُدآعبْ خَصلآت شَعرِكْ
    وَيقتربْ مِن أنفَآسِكْ ويُعآنقْ وَجهُكْ
    وَ أَرجوكْ دعهْ يعبثْ دونْ أن تُحركهْ لِ تَبعده عنْ وَجهِك
    وَ احتضِن يَديكْ لِ صَدرِكْ وَأجمع أُمنيآتُكْ
    وَأغمضْ عينيكَ عليهآْ ودَعنآ نُعَآنق الحُلم سوياً
    تَنفسْ بِ عُمقْ ودعنآ نَمضي
    فِ جَآرية تَحملنآ فيْ بَحر عَميق مِن الأمنيآت والأحلآم
    ....
    وتَذكرْ أنْ بِ جوآرِك بِ رحلتِكْ هذه أُنثىْ حآإلِمه
    فلآ تنزعج مِن ثرثرتهـآ عن القصآئدْ
    وَ أجمَعْ قصآئد "نِزآر" وَأحملهآ فِ رحلتنآ
    وَأسمعنيْ مآذآ قآإل "نزآر "عن هذه وتِلكْ
    وأنـآ سَ أحفظ الكَثير الكُثير مِن طرب " حَليمْ وفيروزْ "
    لِ أهمسْ بهْ
    وَأرجوكْ أَنسىْ الوَجعْ واليأسْ وَحتىْ تِلك السآكنهْ أورآقُكْ وتعَآيشْ
    حُلمِك بِ الحديثْ عنهآ حَتىْ تأتيْ يومْ وتُخلقْ وترآهآ بَين أحضآنِك
    كَ طِفله تتعَلق بِ معطف أبيهآ فِ شتآإء بآإردْ
    ...
    سَيديْ حَدثنيْ عَنْ أُنثَآكْ كِيف وجُهُهآ يُشبهْ البَدرْ
    ومآذآ عَن وجنتيهآ هَل هيْ كَ قِطع التوتْ
    ومآإذآ عنْ عينيهآ هَلْ تُشبه عَينيْ المَهآ
    ....
    أم هيْ لَوحة لآ تٌشبهْ أي شيء ..!!
    ومَآذآ عَن حُبهآ هَل رسمتْ مِنكْ لَوحةْ
    أم نَثرتْكْ بِ القصآئدْ ..!!
    .....
    إنتظِر لآ تَفتحْ عينآكْ الآن وَ أستمعْ
    لِ " حَليمْ"يَآمنْ صَورةَ لِ الدُنيآ كَ قصيدةِ شِعرْ" .،
    تَنفسْ بِ عُمق وَ أخرج كُل تنهيدهْ مُحتَبِسه بِ صَدركْ وَ حدثنيْ
    عَن الحيآةْ يَ رفيقْ هل يمكنْ أن تَكونْ كَ قصيدةْ .؟!
    ....
    وَ أنظر لِ السمآإء أُنظر بِ عُمق
    أنآ حينْ أُطيلْ النَظر لِ السَمآإء
    أَتمَنى أن أصل لِ السُحُب وأعآنقهآ
    فَمآ رأيُك أن نُعآنقْ السُحبْ
    ونَرمي كُل أحلآمِنآ بهآ ..!!
    فَ نحتفظ بهآ فيْ السُحب هُنآك حيث تبقى الآحلآم طآهره
    لآ يُلوثهآ دُخآن الوآقِع وَلعلْ السُحبْ تمطرنآ يَوم بِ أحلآمنآ ؟
    فَ تُلآمس قطرآت أحلآمُنآ أجسآدُنآ وَأروحُنآ
    ....
    والآن مآذآ تَشعُر حَدثنيْ وَإبتسمْ كَ إبتسآم ملآمح مَولودْ
    فِ أول أيآمهْ ...!!
    هكذآ أطهرْ وَ خآلقيْ ..!!
    ...
    يآإه هذه العصآفيرْ تَعود حَيثُ هيْ وَأنتهت رَحلتهآ لِ اليومْ
    ومآذآ عنآ أنتهى يومنآ وَ أردفْ الليل
    وهَآ هو القَمر ينآم فيْ حُضن السمآءْ ..!!
    فَ أمسكْ بيديْ فأنآ هُنآ طِفلتُكْ وحدثنيْ عن الليلْ ....!


    المواضيع المتشابهه:

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO

تصميم النور اونلاين لخدمات الويب المتكاملة