Thread Back Search

لا يهمني ما يقوله الآخرين 2013 ، I Don't Care about Others 2013

اضافه رد
  • 9 - 3 - 2013 | 3:57 PM 938 الصورة الرمزية سمسمه سمسمه
  • لا يهمني ما يقوله الآخرين 2013 ، I Don't Care about Others 2013






    السلام عليكم هذي اول رواية لي اتمنى تعجبكم اسمها لا يهمني ما يقوله الآخرين

    ( لا يهمني ما يقوله الآخرين )

    الأبطال :

    عائلة خليف /أبو خلف :

    خليف: أبو العائلة شايب و مخرف حياته كله زبادي فطوره زبادي غداه زبادي عشاه زبادي أظن اول ما طلع من بطن امه كان ماسك علبة زبادي << بديت ادخل في العش �� .

    لطيفة : أم العائلة ربة البيت مررة محترمة ومربية عياله أحسن تربيه .

    خلف: الولد الكبير ما عنده شخصية بس محترم تقدر تمشي كلمتك عليه .

    العنود : البنت الكبيرة تمشيك على كيفها متطلقة بتقرون قصة إذ بدت الرواية .

    عبدالمجيد : أقوى واحد في البيت كلمته تمشي وللي ما يسوي اللي يبيه يتحمل اللي بيجيه .

    عائشة : خبله ، لاعب عليه زوجه ، لعبه عنده وعند أهله .

    هند : حبوبة بالحيل تتدخل القلب بسرعة .

    نورة : طبعاً نورة في كوم و الدنيا في كوم ، دلوعة امه .

    عبدالعزيز : ابو العز ، شاب جنتل مان ( البطة السود)

    سلطان : أحلا واحد في البيت مررة وسيم الله يحفظه << مشاء الله

    عائلة خلف / أبو عمر :

    خلف : ابو العائلة يحاول يتحكم في عياله بس مايقدر يتحكم في بنته .

    هيله : أم العائلة موظفة ما تحب تتدلع عياله .

    عمر : عمره 20 سنه يحب أخته الصغيرة << أحلا .

    عبدالمجيد :يتخيبل إذا شاف بنت عمره 18 سنه .

    غنى : البنت الوحيدة دلوعة أبوها أي شيء تبيه يجيها عمرها 15 سنه .

    عائلة العنود / أم تركي :

    العنود : شخصية و مرره جنتل وتحب أن عياله يكونون مرره كلاس .

    تركي : مرره وسيم وخقق وما يحب احد يلمس اغراضه عمره 25 سنه .

    غادة : عايشه في جو الحب و الغرام خبله بس خقق عمرها 20 سنه

    ريما : مرره ذكيه الكل يرجع له في الرياضيات محترمة و خقق عمرها 18 سنه ونص .

    وتين : آخر العنقود إذا ضربتك تحس انك متهاوش مع احد الشباب عمرها 15 سنه .

    عائلة عبدالمجيد / ابو بدر :

    عبدالمجيد : يخلي عياله على راحتهم .

    عليا : زوجته الثانية مرره حبوبة و محترمة .

    بدر : هذا بدر من الزوجة السابقة أبوه مدلعه عمره 15 سنه ونص .

    عبد الرحمن : مرره خقق طالع على امه عمره 13 سنه .

    عائلة عائشة / ام سارا:

    عقاب : ابو العائلة نص عقل و متخلف << مارح يجئ كثير في الرواية .

    عائشة : ام العائلة ما تحب تخلط بناتها بالمجتمع الحديث تبغاهم تقليديات .

    سارا : مرره عادية و شايفه نفسها على ايش ما ادري مغرورة عمره 20 سنه ونص .

    المها : ميته ما ادري كيف عايشه في الحياة صديقة ريما الروح بروح عمره 19 سنه ونص .

    فيصل : معجب في ريما ويقول لالمها علشان تشبكه معها بس ريما تكرهه عمره 18 سنه .

    عائلة هند / ام أديب :

    عزام : ابو العائلة مرره يحب زوجته و ولده << الله لا يغيره عليهم .

    هند : مرره تحب ولدها لانه الوحيد .

    اديب : الولد المدلل أي شيء يبيه عنده عمره 13 سنه .
    __________________________________________________ ______________
    البارت الاول :

    لا اعلم بماذا أبدا هل أبدا بقصة حياتي أم أبدا بقصة أحلامي ؟!

    أنا لا اعلم لماذا بدأت بالصراخ لكن لم يكن هذا الحل لمشاكلي ولم اعرف ماهي الحلول التي أريد أن اعرفه فهل من يخبرني ما هي ؟!

    كانت غادة في 18 من عمرها و ريما في 16 من عمرها حين انفصلا والديهم ...

    رجعت غادة و ريما من المدرسة ( الثنوية ) كانوا مره فرحانات كل عاده بس اول ما ارجعوا للبيت ما لقوا أختهم وتين الصغيرة استغربوا لانه تجئ قبلهم و استغربوا زيادة لم لقوا أبوهم في البيت مؤ من عادته انه يجئ بدري !

    ريما سألت أبوها : وين وتين وانت ليش جاي ، اليوم بدري في شيء حاصل لك في الدوام ؟!

    أبوها : لا بس تعبت اشوي ، و أختك وتين مع أمك في الدوام .

    غادة استغربت. : كيف مع أمي في الدوام ؟! أمي ما عنده وقت أنها تجيب وتين معها مين بمجلس معها ؟!

    الأبو مارد و جلس على صمت ، رد تركي على سؤال غادة : لا بس وتين تعبانه اشوي ، واللي جالس معها صفاء .

    ضحكت ريما و غادة و قالوا مشاء الله كل العائلة تعبانه بس ما في اكل ترا جوعانات .

    ضحك تركي وقال إلا الحين بنجيب اكل بس الحين روحوا جهزوا اغراضكم بناكل و نسافر .
    استغربوا البنات وين إنشاء الله أبوهم بنروح جدة ��

    البنات طيب بنمر أمي و وتين ؟! تركي لا أصلا أمي سبقتنا راحت للجده .!

    ريما جالسه تفكر ليه أمي راحت للجدة ، وغادة ما عندها وقت علشان تفكر وقالت خير إنشاء الله تروح هي و وتين و ما قالت لنا في شيء صائر ؟!
    تركي بسرعه جهزوا اغراضكم علشان الحين بنمر المطعم ونأكل .

    وراحوا البنات يجهزون أغراضهم ويدخل أخوهم تركي يستهبل و قبل ما يطلع غادة اسالته : تركي أمي و أبوي بيطلقون ؟!
    تركي ضحك و قال لا. بس قربت الإجازة وأمي تبي تقعد وقت طويل شوي فهمتي يا الهبلا .

    غادة جلست تناظر في ريما بعدين قالت لتركي إذا تتطلقوا اعرف أن ريما هي السبب .

    ريما ردت عليه معصبه : وش قصدك يعني أنا اللي أجيب لكم الصائب ؟!

    ضحك تركي وقال أصلا إذا تتطلقوا محد السبب فاهميني الحين ؟! يله ورانا طريق .

    جهزوا البنات أغراضهم وركبوا السيارة وأبوهم يسال : هاه أي مطعم تبون ؟!

    نطت غادة نبي ماك ، رد تركي يخب عليكم المطبخ السعيد .
    ضحكوا البنات وقالوا اهم شيء نأكل . وصلوا للمطعم وأكلوا وكملوا طريقهم اول ما وصلوا لبيت جدانهم وركضوا البنات داخل ما لقوا أمهم بس. وتين سألوها وين أمي قالت ماما و بابا بيطلقون !!
    راحت غادة ركض عند جدتها وارتمت في حضنها اهئ اهئ .

    غادة : يمه جد امي و ابوي بينفصلون اهئ اهئ .

    جدتها : لا يا ماما بس امك تعبانه اشوي .

    بعد خمس دقايق يسموعون صوت هواش في الحوش .

    العنود ام تركي : اطلع برا من بيت اهلي وش تبي انت ما ابيك انت خلاص .

    عبدالله ابو تركي : اسكتي اقول انا بخليك هنا لحد الصيف و بجي اخذك .

    العنود ام تركي : اقول اطلع برا لا اجيب الشرطة تتطلعك .

    كل هذا صار و البنات يسموعون وكلهم صاروا يبكون اهئ اهئ .







    طلعت ام تركي و نوره البنات معهم .

    ام تركي : خلاص يا بنات ما صار شيء بس انا و ابوكم ما لنا مستقبل مع بعض .

    البنات : اهئ اهئ .

    ام تركي : خلاص يا بنات لا تبكون يلهه وروني ابتسمتكم الحلوة .

    وتين ضحكت : هههههههااي ريما غادة اشكلكم تضحك هههههههه

    ريما وهي معصبه : انتي ولا كلمه انتي تدرين شنو بيصير اهلنا يتفرقون تفهمين شنو يعني يتفرقون اهئ اهئ .

    غادة ما حست بالدنيا و اغمى عليها .

    __________________________________________________ _______________

    عند ام سارا و ابو سارا

    فيصل ماسك المها : ميمي حبيبتي .
    المها : خير شنو تبي .
    فيصل : كلمتي ريما .
    المها: عن ايش اكلمها !.
    فيصل عصب : المها تستهبلين كلمتيها عني وعنها ترا و ربي طفشت ارحميني .
    المها ارحمت اخوها : طييب هم جوا جدة و احنا اليوم بنسافر واكلمها لك بس لا تزعل يا قلبي .
    فيصل قام و باس راسه شكراً يا روحي .

    __________________________________________________ ______________

    اليوم الثانيه ..

    ريما جالسه مع المها وقاعدة تبكي و المها تطبطب على ظهرها خلاص يا حبيبتي .

    ريما وهي تبكي : خلاص انا تعبت والله تعبت الدنيا ما ترحم ليه بيتطلقون .

    سمعها فيصل و دخل بسرعهه و حضنها له : خلاص يا قلبي لا تنزلين دمعتك الغاليه ارمي همومك وراك خلاص يا قبي .

    ريما : اهئ اهئ فيصل ما اقدر احس اني بم...

    فيصل حد ايده على شفايفه : اشش لا تقولين كذا انشاء الله يومي قبل يومكك .

    ريما استحت على وجهه وقامت ركض لغرفة جدتتها .

    المها و هي معصبه : هيه انت ما استحيت على وجهك داخل علينا .

    فيصل و هو مبتسم : اه يا حلو ضمتها بس شفايفها الناعمه تجنن اقول ميمي قلتي لها !

    المها : لا كيف اقول لها و هي تعبانهه اذا صارت احسن قلت لها ولا تزعل .

    فيصل و هو يغني :


    أنا شايف بعيني حبي يجـري في دمك وشايف اسمي كيف ينـبض في قلبك

    أنا عشقك وأنا فرحك وانا حبيب عمرك أصلا حياتي ماتحـلا الا وأنا بقربك

    أنا اللي عاشق حـروف اسمك أنا المتيم الغرقان فـي جنـون حبك

    أنا المغرم العطشـان أشتـاق أضمك أنا حبك اللي أفديك بروحي وربك

    أدمنتك وصرت في كل مكان أشمك عشقتك وصار مايهمنـي غير حبك

    وأدري مافي غيري بهالدنيـا يهمك لأني شايف حبي يجري بدمك وقلبك

    غادة تنادي فيصل : فيصو تعال ابي اكلمك بشيء ضروري .

    فيصل : عيوني لك امري تدللي بس .

    غادة بنص عين : طيرت عقلك اختي ، ما الومكك بس انا اقول لك لا تزعلها منك علشان تحبكك .

    فيصل وهو يتكلم من قلب : من عيوني هي تاج راسي هي تامر و انا انفذ .

    غادة : اها يا قلبي تعبانهه نفسيتي بالحيييل .

    فيصل قام : اجل انا بخليك لوحدك هههههااي تعرفيني انتي اني الحين في حالت عشق .

    غادة ضحك غصب عنها : هههههههههههههههه روح بس لا تخليني اقلب عليك الحيين .

    __________________________________________________ ______________

    عند وتين و غنى

    وتين : غنو شنو رايك نطلع للمول نغير جوا .

    غنى : اي فكرة منها انتي تستانسين و تطلعين من يومك الاسود هذا .

    وتين : خلاص انا بقوم و اقول لماما و انتي كلمي السواق .

    وتين استاذنت من امها وراحت تلبس

    لبست سكني اسود و تي شرت ابيض و رفعت شعرها ذيل حصان وحطت كحل و لبست فلات مخطط ابيض و اسود .

    اما غنى لبست عكس وتين << ترا يحبون يطقمون مع بعض لبست سكني ابيض و تي شرت اسود و رفعت شعرها ذيل حصان و حطت كحل و لبست فلات مخطط ابيش و اسود .

    و لبسوا عبياتهم بس خلوها مفتوحها كلها << ما يلبسون على الفاضي .

    __________________________________________________ _______________

    عند تركي و ام تركي

    تركي : يمهه ليه تبغين تنفصلين عن ابوي .

    ام تركي : مصمم تعرف يا حبيبي .

    تركي : اي ، ابي اعرف شنو الموضوع انتي لك فتره تعبانه شنو مسوي فيك ؟!.

    ام تركي : طيب يا حبيبي انت الحين اقول لك .................................................. .................................................. ....................................... و ام تركي تنزل من عينها دمعه .

    قام تركي مسح الدمعه : لا يا الغاليه دمعتك ترا تسوا الدنيا و ما فيها لا تنزلينها علشان شيء غبي .

    __________________________________________________ _______________

    عند وتين و غنى :

    غنى و وتين ما خلوا محل ما دخلو له

    غنى : اقول وتين شوفي ذوليك العيال من اليوم يلحقونا بس صراحهه اشكلهم حلوهه مرره .

    وتين : احسن روحي خذي رقمهم ، خليك ثقيله شوي هم يجونكك و ينشبون لكك .

    غنى : شوفي معاهم فيصل .

    وتين تناظر فيصل و تأشر له : فصول تعال .

    فيصل : تعال راشد معي .

    راشد : وين امودينا عند البنات .

    فيصل : لا تخاف هذولي بنات خالي و خالتي عادي يعني .

    راشد : اللي لابسه تي شرت ابيض تخقق .

    فيصل يضحك : ههههههه هذي شيطان ههه مطلعه عين اهلها و مشاعرها باردة

    راشد في قلبه : تجنن هالشيطانيهه طيحت لي قلبي .

    فيصل و راشد : السلام عليكم

    غنى و وتين : وعليكم السلام

    غنى : فصول منو هذا .

    فيصل : هذا رشود

    راشد : هلا .

    وتين مدت ايدها : انا اسمي وتين .

    راشد سلم عليها و استانس ما فك ايدها .

    وتين سحبت ايدها و استحت و سحبت غنى و راحوا .

    راشد : اههه تجنن و الله تهبل .

    فيصل : تكلم في قلبك مو بصوت عالي فضحتنا .

    راشد : ........... (لا رد )

    __________________________________________________ _______________

    طلعوا البنات من المول و وتين تفكيرها كله مع راشد هل مرره ثانيه بيتقابلون ولا لا
    __________________________________________________ _______________

    اليوم الثاني :

    العائلة كله اجتمعت في الشاليه

    و اصدقاء الشباب جوا كمان منهم راشد

    جلسوا البنات و العيال برا مسوين دائرة فريق بنات و فريق عيال :

    المسابقه على احلا صوت من البنات و من العيال

    البنات المغنية الرسميه : وتين

    الشباب المغني الرسمي : فيصل

    وتين تغني :

    سألت الليل عن حالك و اخبارك
    حبيبي وينها ياعمري بس دارك
    عسى ماغبت عن بالك وافكارك
    متى يا روحي تظويني بانوارك

    ابيك اليوم .. و احبك دوم .. يا كل الدنيا .. يا اجمل دنيا

    حبيبي ما دريت الشوق عذبني
    ولا ظنيت ابد في يوم يتعبني
    حبيبي انت على بعدك شيصبرني
    متى يا روحي تتعطف تواصلني

    ابيك اليوم .. و احبك دوم .. يا كل الدنيا .. يا اجمل دنيا

    صفقوا لوتين .

    وتين : لا دعاي اعرف ان صوتي حلو .

    ريما : يلهه فصول غني .

    فيصل في قلبه : يا زين اسمي من لسانكك .

    فيصل يغني :


    تـــــــحـــــــدوه آلــــــبــــــشــــــر كــــلـــــهـــــم و صـــــــآروآ

    ضـــــــــده بـــــــآلــــــــهــــــــــوى وآلــــــــلــــــــه صــــــــآروآ


    ولآ هـــــمــــــه حــــبــــيـــبـــي


    حــــبـــيـــبـــي و مــهــمـــآ صـــــآروآ آلـــــنـــــآس ضـــــــده

    تــــحـــــدآهـــــــم و حــــــــــط آيـــــــــــدي بـــــــــــيــــــــده


    ولآ هــــــمـــــه حـــبـــيــــبــــي


    آبـــــيــــك و مــــآ آبــــيــــهـــــم

    ولآ غــــيـــره ســــكــــن قــــلـــبــــي و عـــــيـــــنــــي

    حـــبــــيــــبـــي عـــود لــــيــــآ





    وجـــودك عــــنـــدي بـــــآلـــــدنــــــيـــــــآ يـــــآ غـــــآلـــــي

    و رســـمـــك ســـــآكـــــــن بـــقـــلـــبـــي و خـــيــــآلـــــي


    ولآ غـــيـــرك حـــبـــــيــــــبــــي


    آبـــــيــــك و مــــآ آبــــيــــهـــــم

    ولآ غــــيـــره ســــكــــن قــــلـــبــــي و عـــــيـــــنــــي

    حـــبــــيــــبـــي عــــود لــــيــــآ





    تــــــرى مـــــهـــــمــــآ بـــــعـــــآدك عـــــنــــي طـــــــــــول

    آبـــــصـــــبـــــر لآجـــــــلــــــك آنــــــتــــــآ و آتـــــحــــمـــــل


    و تــرجـــعــلـــي حــبـــيـــبــــي


    آبـــــيــــك و مــــآ آبــــيــــهـــــم

    ولآ غــــيـــره ســــكــــن قــــلـــبــــي و عـــــيـــــنــــي

    حـــبــــيــــبـــي عــــود لــــيــــآ

    صفقوا له و ريما جلست تصفر لانها تحب هذي الاغنية .

    و كملوا الجلسهه على الطرب .
    __________________________________________________ ___________
    سارا قامت و اخذت غادة معها

    راحوا يتمشون

    سارا : غادة صراحهه انا ابي اقول لك شيء .

    غادة : قولي لا تخوفيني .

    سارا : اممم انـ......

    قطعهم صوت خالهم ابو عمر .

    ابو عمر : السلام عليكم .

    سارا & غادة : وعليكم السلام .

    ابو عمر يناظر في سارا : شحبارك سارا .

    سارا تناظر في الارض : الحمدالله بخير .

    غادة زعلت : وانا ما احد يسال عني .

    ابو عمر : ولا تزعلين كيفيك يا غدو .

    غادة تلعب بخصلت شعرها و بدلع متصنع : امم الحمدلله بخير .

    سارا و غادة : يله خالو نستأذن .

    ابو عمر : طيب غادة روحي انا ابي اكلم سارا .

    سارا تهمس لغادة : غدو شنو يبغى فيني يمهه انا شنو سويت .

    غادة بنفس الهمس : يمكن يبي يخطبك لعمر .

    وراحت غادة تركض قبل لا ترد سارا .


    المواضيع المتشابهه:

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO

تصميم النور اونلاين لخدمات الويب المتكاملة