Thread Back Search

أتأمّلك صلاةً 2013 ، Take Care of your Praying 2013

اضافه رد
  • 22 - 4 - 2013 | 10:32 AM 471 الصورة الرمزية سمسمه سمسمه

  • أتأمّلك صلاةً 2013 ، Take Care of your Praying 2013






    أتأمّلك يوماً صلاةً
    تُسكِنُ خلوتي
    وأكتبك آخر حروفاً
    تلهم قصائدي...
    تتهادى الكلماتُ
    تتنهّد جوارحي
    يتهلّل اليراعُ
    يقطر دماً في صفحاتي.
    تفرح أوراقي البيضاء
    تحتضن أحزاني
    تغتبطُ...
    ترتشف الحبرَ
    خمر آلامي...
    أخطّك حروفاً ناريّة
    توقد الشّوق في فؤادي
    تتناثر الحروف وروداً
    تبدع تاريخك أمامي.
    أرسمك عطراً...
    تعبق به أنفاسي
    أنحتك تمثالاً
    أسكب فيه روحي
    أصرخ : أنطق !
    أسْمعني شدوك الملائكي
    أَطْرب السّمعَ
    أَسْكره بأعذب الألحانِ
    أَفض نورك الوهّاجْ
    تتوق العين لرقّة الضّياءْ
    أبهر الأبصارْ...
    فتعاين نورك البهيّ
    أصرخ : أنطق !
    تعب الصّمت من أنين الكلماتِ
    جسِّد الكلمة شخصاً
    يلامس حرقة الآلامِ.
    مدّ يدكَ
    أدفء قلباً
    جمّد نبضه قرّ الشّتاءِ
    حوّل الآلام ناراً
    لا يطفئها
    إلّا نار لهبيب العناقِإروِ حنينيَ الظّمآن ْ
    يستعطف قطرة حنانْ.
    كرمتي ذبلتْ...
    شحّ خمر الدّوالي
    أغصانٌ أثقلها الهمُّ
    تئنّ تحت وطأة الأثقالِ
    ثمارٌ تقطر دمعاً
    تحتضن تراب البستانِ
    يمتزج بها طيناً
    ينتظر تجلّي الإنسانِ
    يفلح الأرضَ
    يحرثها ...
    فيمطر الحبّ أماني
    ينتشل الحياة من أحشاء الموتِ
    يجمع العظامَ
    يحييها...
    ينزع عنها الأكفانِ
    يلبسها ثوب العرسِ
    أبيضَ...
    يتلألأ بالأنوارِ.
    يطرح الحزنَ
    يخلّع أبواب الأزمانْ
    يشرّع المجد أبواباً
    يسحق رأس الأحزانْ
    يفجّر الينابيع أشواقاً
    تتدفّق في الأعماقِ
    يعلن الحبّ شريعةً
    يحيي جماد الشّرائعِ
    يكسّر الألواحَ ...
    فالحبّ لا يسكن خشبالألواحِ
    الحبّ روعة الأبديّة مسكنهُ
    لا حدود الأزمانِ...
    ومخدع العروسينِ
    منذ الأزل وإلى الأبدِ
    زرقة السّماءِ...


    المواضيع المتشابهه:

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO

تصميم النور اونلاين لخدمات الويب المتكاملة