Thread Back Search

توبيكات ماسنجر كشخة 2013 , Topakat IM distinctive 2013

اضافه رد
  • 26 - 5 - 2013 | 10:45 PM 879 الصورة الرمزية سمسمه سمسمه
  • توبيكات ماسنجر كشخة 2013 , Topakat IM distinctive 2013
    توبيكات ماسنجر كشخة 2013 , Topakat IM distinctive 2013






    مُعظم مشآعرنآ تظھر بوضوح عندمآ نجتھِد في إخفآئھآ

    وَمَا العَشق إلاَّ جُنون غيرة وَ أنانية نَبض ،!؟

    قهر الرجال و معنى الإنكسار بأم عينه : عاشق أنسكب دمعه و أنحنى رأسه حزن في غرام فتاة أبعدها عنه النصيب ..

    عامل من يتعمد إيذائك بإحترام ...هكذا تهينه .

    لااَ اخشّىَ اَلحبْ بِ قَدرّ مااَ اخشّىَ رَوحْ تتّصنعَ اَلحُب لِيّ ♡̷!

    لمَ اعتد اههتمٌ ، فلترحلَ انتَ و ذكريآتكّ .

    البعض لا يُتعب غيابه ، يُتعِبكَ كثرة قُربِه وهو غائب !"

    تصـغر العقول عندما تنشغل بعقول الآخرين وتكبر العقول عندما تركز على ذاتها ?"

    الشخص الذي نتجاهله أمام الآخرين ، ولا نذكر أسمه أمامهم ، ونحاول أن نشعرهم دائماً أنه كأي شخص آخر هو الشخص الذي لم نستطع تجاوزه من الداخل !

    قلوبُنا إن كَتمت طويلاَ تغيرت كثيراً ..!

    ب اسلوبك ، س تجد م تشاء *

    جَهل بعضَ الأمَور نعُمة ..?"

    نتشآجر كل يوم على آتفه الاسبآب لكنه لا يجعل عيني تغفو الا بعد م يطرب قلبي بقوله آحبك هل تظنون س آحب بعده ..

    مؤلم جداً عندمآ تصل الى حآلة تببكيَ لآجل ككل شيٌ تتحسس من كل شيَ , تحزن من أججل كل شيَ , تتعب من جميع الآمور , تضحككك أمامهم حتى لآ يلآحظون

    أود أن أمسك رأسك و أغرقه في الماء و أشاهدك و أنت تفقد أنفاسك فأخرجك لأقول " هكذا أنا عندما اغار ')*"

    أَخافُ أَن يَنْتهِي الشتَاءْ وَ نحنُ مُعلقين عَلَى مَوعِد لقَاءَ .

    نصيحة لكل فتاة: لا تجعلي حلمك رجل بل إصنعي أخلاقاً ومستقبلاً لتكوني حلم كل رجل..?

    وكأن للذكريات قلب ، لا ينبُض إلا ليلاً ..

    جُرعةٌ مِن صَوتك تبعثُ الدفء لِ صباح بارد كهذا *'"

    مَ بقى إلا مجرد أسماء منقوشہ على الماء مَ يلبث أن يمحوها موج الزمن ..!??"

    الى من آحب : تغير قلبكك كثيرآ آصبح لا يرآني (*"

    المُؤلِمْ أنّك تَبحَثُ عَنْ سَعادَتِيْ وَلا تَعْلمُ بَ أنك هيَ .

    انت محظوظ ؛ ان رأيت يوماً صديقك يبكي خوفاً من ضياعك '(

    ثمّة أشخاص ؛ نتمنى ألا يسرقهم منّا الزمن فَ نبكيهم فقداً ."

    أفشل الرجال ذاك الذي يقسو على أمه و أخته و يتلطف مع بنات الناس !

    اَخبرتك ألف مرة وسَ اَزيد واَحده آغار عليك جِداَ حتىئ لو لم تكن بجآنبي آغآر عليك جِدآ *

    أحياناً أصمِتْ لأن أجوبتي تقتُلني قبل أن تقتلهم"

    مؤلم أن تحادث نفسك بكلام تريد أن تقوله لشخص ولا تستطيع !

    سَيفوتك الكثيرُ من الفرح ؛ إن كُنت مهتمًا بالهمومِ فقط !*

    ليتني أتعَلمُ مِنكّ فنْ الاختِباءْ ')

    اكرهِك : ولو تغنِي لي حنين ولو ترجعنِي زمَانك , ما يحرّك بي حنانك يكفي اِني كل ليلَہ نمت بأسبابك , حزينَہ *'

    تجلسُ فيّ نهايهْ طُرقاتْ النسيانْ ، وتُرددّ كْ مُسكرٍ حدّ الثمالْ ، أماتْ النسيانُ يّ بشرَ أّم إنْهُ لمّ يُخلقْ منّ قبلَ !”

    الوحدَة ؛ أن تنتظر شخصًا ينتظر شخصًا أخر*

    وما زلتُ أنتظرك خلفُ النافِذة ، مر الكثيّرونِ الا انت !

    إنّي آسكُنَ آلحُبّ فيِكك ، آعشقُ آلحُبَّ معكِك ، وآموتُ غيرةً إن زآورَ شفتيكِك آسمٌ غيريَ ."

    اعترَف لها ، أحبُك وَ امتلئت عيناهُ بالدّمع ، كان ينتظِر قلبها يرُد عليه : وَ أنا أحُبك ، لكنّه ظلّ صامتًا .

    هل أرتعش لتحتضنني ؟ أم أفرك يدي إدعاء أني اولد الدفء كي تأخذها وتقبلها فتحرقني ، هل أدعي البرد كي تحتويني ؟ أم أسرق معطفك منك لتأتيني (=| !

    فِي اللّيل يقفُ الحَنين كَـ حَجرةِ عَثر يتسَاقطُ منّها المُتأرقون !

    أيّها الغائب ؛ أودّ أنّ أحَادثُك بعدَ هَذا الإنقطَاع ، لأخبِركَ بِصدقْ : بأنّي لاَ زلتُ مُصاباً بِك ومُتعبٌ مِنك ومُشتَاقٌ إليك !

    آلعلآقة آلمس?مرة تَحتاج فقط إلى شخِصين رآئعين آلأول يثقُ وآلاخر يقدّر ??

    مهمّا عظم كبرياء القلب لا بُد ان ينحنِي لمن ااحبہ بِصدق $~"

    الغيره ، هي أجمل شيء سيئ*

    من يكفل لي حباً لا يقف على حافة فراق .*

    ورُغْمَ غيابُكَ الجامِحْ , وحّماقْةُ عَدم سؤالك مَا زِلتُ لاَ أخون عهد المِيثاقْ بيني وبينك ، ههه مُغفله لاَ أتُوبك *

    سأُطيلُ شَعري للحدِ الذي تَشتَهيه و أنثُرهُ في حُضنِك لتعبثَ بِه تستَنشِقه و تُخفي أصابِعُك التي أُحِب فيه

    _آكـرهـك بَ حـجـم سمــــــآء يآمن آححببت =( *

    من يراقبني بِ صمت، أود حَديثه .!'

    أشعر بً فراغ كبير ، بً ابتعادك ."

    عيناك تجيد إرباكي، بآلمناسبه أحبها جداً ."'

    ‏?‏?‏?‏??‏?‏??‏?? لمّا تبئي عايزه حاقہ و مُش لآئياها , أعملي نفسك مُش عايزاها هتلائي منها كتير ??? *”"

    مَفجعه بعض تغيراتهم , قبل أن تكون مُحزنه????????????????

    الوجع آن أحاول رَفع صوتيِ حتى لا يُلاحظ آحداً الغَصه '("

    لا أخجل من الإعتراف بحاجتي لمصادقة رجل حاد.. يتفهّم كل هذا الصمت الصاخب الذي يمرّني، يشدّ قبضته على يدي كصديقة.. كصديقة فقط حتى في الليل.

    كم أشتهي قلباً يُعانقُ قلبي ليُخرج كُل الحديث المُتراكم يُخرجه بِرفق ويمسح بيدهُ عليّ حينما تخونني دمعتي*

    يُحكى ان اكثَرهم حُباً أقلھم لِقاء*

    *ولئِن شكرْتم لازِيدنكم*خِطَاب ربّانِي لايحتاَج تفسِير?'"

    منذ اللحَظة التي أتقنتُ بها الكِتابة . . علِمتُ أني سـ أكون طَوال عُمري ' خرساء ' !"

    الرجُل يملِك سِر واحِد فقط في حياتِه."

    المراءة : تملُكِ مايُقارِب الست وستون الف سِر في الشهر الواحِد ."

    وكمَ مِن عناق أتانِي ؛ تمنيتُہ أنت ??"

    بعد فُراقه أقسَمتْ على ان لا يمسَ الحبُّ قلبها مُجدداً""

    وكلّ بابٍ يُغلق بِرغبةِ صاحبهِ لا تطرقه ابداً ...!!""

    الحنينْ : ان ?روُي احدى حكايِاک المُضحِكہ ذا? يِوُم ب عيِنينْ دامع?ين ?? '!""

    الفتاةُ ا?لسمرآء زجاجةَ عطر *برآزيلي* رائحتها تقتُل فِتنه وأنثى تستحِق العناقُ طويِلا"

    ااخبروهہ ب ااني لم ااشتاق لهہ , اانا فقط ااشتقت ل ابتساامتي : " ) ! وكيف كنت اانا عندماا ااحادثهہ *"

    لمَ يحدُث أبداً انَ أحببتُ بِہذآ العمُق ."

    .. وقيل لي ذآت يوم : اانتَي سَ تتعبين كثيرًا لأنَ تفكيرک عاقل ، وَ قلبک عااطفيٌ جدًا *"

    *الذين يهتمون بِك في مرضِك ويذكِّرونك بوقت الدواء ، لا تتخلى عنهم أبداً ."

    ثلاثة لا تنصحهم : مثقف مغرور - وشاب مراهق وامرأة جميلة"

    مُشبَعه بِالكبرْياءَ أناَ , فْلاَ تَظنُ بَأنِيّ سَأتّبعُك بعْدَ رحّيْلك *"

    مهما كبرت وتغيرت بيبقى حلمي واحد : افتش جوالات عيال ?=))"

    ااحب الھدوء '$ ف ھو نصف مزااجيَ ???'"

    ليس هناك وجعاً.. أعمق من رسائل الغائبين ،"

    بَ حضورهمْ او غيابِهم جميعناَ بَ خير *

    حنيت للذكرى ولآيآمنآ آمس يآ ذآ آلشتآء جيت ومعك آلف سيره

    حلممي بسيط جداَ ؛ فقط ان احتضنك *"

    فقط من يريدك .. يصنع آلف قصه ليحآدثك .”

    ردك البارد يألم شخص متلهف لك ') .”

    قُلوبنا الصّغيرة تعشق من يسْعدها ..

    الوجع ان اراك تلتقي بهم وانَا مكتفه هناك ابتسم بكبرياء يكادُ يقتلنَي.”

    ليسَ للمُ?عہ سنْ مُعيِن فاس?متعّ ما دمُت حياً??? ..

    الوحدَة ؛ أن تنتظر شخصًا ينتظر شخصًا آخر

    وَ إن ابتلعَني الغياب ، من أحبّهم قَلبي .. هُم على جُدرانه كقصيده يُغنّيها حين يشتاق.

    فيْ لَيلَتيْ هَذه جَميع النَوافِذ مَفتوحَه لِـ ساحات تَجُول اللصُوص كي يحظَوا بِـ قلبٍ أضاع قيدَه رَيبْ الهوى !

    لازال هُناك نصٌ مفقود وَ ذاكِره حُنّطت على غَيمة لِقاء وَ كلمه ابتلعتها حُنجرة الماضي.

    احكي بهمسِك حبيبي توّها تغفى جروحي لاتصحّيها ترى تنويمها عندي صعب *

    أكثر مايُغضب الرجُل ، التقليل من رُجولته ؛ وَ أكثر مايُغضب المرأه نعتُها بالقسوه .

    أعاتِب قَلبي وَ أشتُم عَقلي وَ أجلِد ذاتي ، حتى توقِن نفسي حَجم خوفي عليه. . !

    أود حَبس نفسي في غُرفة مظلمه وَ صفعِها بلا رحمه وَ أنهال عليها بالشتائِم حتى يُجرح ضَميرها وَ يصرُخ وَ أستلذُ أنا بِصراخه . .

    شبَح يُكشّر عن أنيابِه ينهَش قُلوبًا مُتعبه ، يُدمي بها .. حَنين ألم شوق جُرح ؛ هكذا يُطِل الليل في قلوب البعض.

    أكرهُني حين أحتاج.. لكني أحتاجُ الآن أن أكون بين أضلعُك تطحن ذلك الخَوف الذي ينمو في قَلبي .

    ملامح رثه و عينان تشتكي الأرق ، تخبئها بأصابع تشتكي من الفراق الغرق !

    أغار كَ بُركان يوشِك على الإنفجار .

    "الرجُل" حُر نفسِه إلى أن يُصبح قلبُه بيد إمرأه .

    أحيانًا يجيك مَلل مِن كُل شيء !

    تاركني للتعَب أعطيني لو سبَب ماأقوى غيبتك شف قلبي انفطر لو جالك أي حكي صارحني اشتكي نتفاهم بالعقل وش دخل البشر *

    ذات ليله بكيت وَ بكيت وَ انتحب قَلبي ، فقط ?ني "تخيّلت" أن الموت ابتلعك ، كنت مُفرغ من كل شيء عدا الحُزن ، ماذا لو كانت حقيقه ! لـ مُت معك .

    وَ ماذا بعد .. ! اغرُب عن وَجهي .

    ضَع يدُك على قَلبي وَ انصِت لحديثه ، هُناك تمتماتُ إغاثه تخجلُ أن تصرُخ . .

    حقير استَغفلها وَ اتّخذها وسيله ليصِل لغايتِه ثمّ رمى بِها وَ تزوّج بأخرى .

    هُناك شَيء لازال يُفكّر بي . . !

    أني أحببتُك ذات إهتِمام وَ رقصتُ في قلبِك على معزوفَة نبضك لي ، لكنّي لم أمسِك بيدك ، كُنت أرقُص وَحدي . . !

    في عَقلي سؤال غارِق في وَحل إجابه ، في قَلبي إجابه تتفرّس السؤال في وُجوه الذّكريات . . !

    عظمَة الجُنون وَ جُنون الحِكمه ، إحداهُما تَتراقصُ في قَلبي وَ الأخرى تتربّع على عرشِ عَقلي .

    مِن نافِذة نومها اختَلس النظر عَلى حُلمٍ باتَت فيه حَزينه ليُلقي تحيّة شوْق فتبتسِم .

    رُغمَ الأبتسامَه أنا أفتقدك !

    أحقر النساء من تزرع الكراهيه في قلب الرجل لـ والديه ~

    لعقدِ الهواء التي تسدُ حلقي أريد إخراجها لأتنهد بإرتياح ،،!

    كذَبت ، لكِني كُنت صادقه في كذِبتي.

    وَ أقلِّبك بين صَفحات ذاكِرتي ، بين القاف وَ الكاف قصيدة عِتاب وَ في انحِناءة الحاء إحساس يغرق وحيدًا.

    في أذُن قَلبي سِر ، أخبرني به أحدهُم ثمّ رحَل.

    في كل حُزن يختنِق به قَلبي ، أشكُر الله على نعمة الكتابه.

    وَ أكثر مايُغضبني.. نَفسي !

    كُنت تكذب على نفسك حين تظاهرت بأنك لاتكترِث لحُزنك ، أنت تحتضنُه وَ تُقيم عزاءً له ، وحدهُ الدّمع كان وفيًا لم ينسى مُصافحة خدّك يومًا .

    في حُزني لاأجيد البَوح أو اللجوء لِقلب أحدهم ، أو حتى الركض لِعناق مَن أُحب ،شِتاء احتياج يقرُص قَلبي فَأُوقِد له نار الألم ..

    كان علي تركُك وحيدًا تُمزّق أشلاء حُزنك بِخيبة ضَمير .

    متى يخاف الخَوف مِن قَلبي وَ يهرُب . . !

    في كل مرّه تُلطّخين فيها يومك بِسواد ، ترتمين في حُضني وَ تنتحبين ، كُنت أطبطِب على حُزنك لينام وَ أداعبُ قلبك بالنسيان ليبتسِم . .

    أحمق، إلى الآن لم تلآحظ أنانيتُك في تصرُفاتك الغبيّه ! لكني قطعتُ وعدًا بأن ألقّنك درسًا يبقى عالقًا في قلبِك كألم أوّل جرح بِه . .

    للحُب مزاج صَعب.

    أُقدّس عَقلي كثيرًا ، هذا جعله يتمرّد وَ يرفُض مايطلُبه قَلبي مما يُناقض سُلطته.

    غنّوا وَارقصوا ، اعشقوا انسوا عُقولكم قليلًا وَ جُنوا ، دعوا القُلوب تُحلّق بلا قَيد ، عيشوا الحَياه.

    يختنِق بك صَدري.. فَ أتنفّس .

    لاتظُن أني أكتُب لك ، أنا أكتُب بِقلبي ليقرأ عَقلي ، أكتُب لأواسيني ، لأتنفّس ، لأُعاقبُني ، أكتُب لأعانِق فرحي ، لأغنّي وَ أرقُص. .

    مُلخّص القِصه.. مُجرّد وَفاء.

    توقفّوا عن سؤال الكاتبين ؛ لمن تكتبون ؟ هل تستطيعون سؤال الشمس ؛ لمَن تُشرقين ؟ .

    أنا سبب ابتعاد البعض عني !

    لازال قَلبي يمغصُني وَ يشعُر بالغثَيان ، هُناك إحساس يُخنق يعجزُ عن ولادتِه . . !

    ذلك الشيء الذي يختبئ في أدغال قلبي ، يخيفني .

    أحببته أهديته قلبا يأبى النبض دونه , أهداني جمرا تفحم منه شرياني، عرفت معه كيف أكون للحب عبدا وعرفت هو كيف يذلني

    مرَّ الزمان تغيّرت تمرّدت تجبّرت وَ تكبّرت صبري الجميل تجاوز الصبرَ لغة الحوار تحوّلت جمرَ *

    آهـ كـم آشتقت إليك يآعآشقي مهمآ فعلت أظل أحبك ,,مهمـآ أبتعـدت عـنـي أنـآ آحبك ,=(

    عَلى أسطُر ذاكِرتي ألمَح اسمُك ، يقِف قَلبي بِتنهيده . .

    لاأتنازل ولا تزال جُذور الكِبرياء في هذا القَلب حيّه ، ذلِك يزيد مِن عُمر الألم بِه

    أن يبكي القَلب وَ تكتفي العَين بالذبول دون الإرتِواء بالدّمع ؛ تسكُن الصَدر حشرَجة وَ يُخنق الصَوت .

    أن تمُد له يدَ الوداع وَ يرحَل وَ يبقى قلبُه واقِفًا بين يديْها !

    أصادِف الكثير مِن الحَمقى ، رُبما ?ني أضحَك أمام تهريجهُم .

    أُجيد قِراءة الوُجوه ، لذا لا أتصفّح مُحتواها كثيرًا !

    لاتُلقي بِكلمه تتهِم بها شَخص إلا بعد التأكّد مِن حقيقته ، إن خرجَت قد تُنهي كل شَيء دون عوده .

    قَلبي اليوم عاشِق يضحك في وجه الصَباح يرقُص عَلى أغنيّة مِن صوت بعيد بلحنٍ لايعنيه .

    الصامِت غالبًا صادِق .

    إلى الجَحيم أنت وَ التخلّف الذي يتراقصُ في ساحة رأسِك !

    أن أكون نُسخه مُقلّده منك ، أنت أنت وَ أنا أبقى أنـا .

    لعِتاب ، أحزِم الذِكرى وَ باقي حَديثي وَ أرحَل دون ضجّة وَداع .

    اقتِلاع مخالِب الندَم التي تخدُش قَلبي .

    كان في عينيك شيء أشتهيه.. و كنت أنتظر

    كم أتمنى أن تفعل شيئاً يُشعرني بأني على الأقل (كُنت) أعني لك الكثير كما تقول.

    كل شيء أحبه يفنى , يضيع وأنا أنظر .

    الأشياء الأكثر جمالاً وفرحًا تفسُد كثيرًا في حظي .

    يحدث أن أكثر مايؤذي قلبك *بقايا* !

    ومع كُل لقاء جديد : يفيق الجرح القديم .

    عاجزة ! بيني و بين لقاؤك .. طرقٌ وعرة ؛ أراضٍ خاوية مِن كل سبل العيش و قُطّاع طرق !

    يقول ابن القيّم مِن عاب اخاھِ بذنبْ لمَ يمُت حتى يفعلھ ، اللھُم لا تِشغلني بخلقك !*

    و إني لَ أهوى النومَ من غير نعسةٍ .. لعل لقاءً في المنام يكونُ .. تحدثني الأحلامُ أني أراك .. ف يا ليتَ أحلامَ المنامِ يقينُ .

    عاجزه عن كرهكك رغم گل حماقاتك
    و غيابكك الذي أوجعني ، و حنيني الذي يشدني اليك

    حين لآ يقف معك أحد من آلمقربين في آشد سآعآت آحتيآجك تأكد آنك أخطأت في آختيآرهم كَ مقربين . .

    يحق لي ان أخفي جانب من شخصيتي ولا أشارك به أحد .. وأحتفظ بـ بعض من أسسراري لـ نفسي ، مُمل ان تكون شخصاً وأضحاً جداً فـ
    للغموض لذهه??? !

    أحُبك حينمَا تهطل وصاياك عليّ أمراً و خوفااً و حُباً ?'??‏?

    ?حين أعاود آلحديث مع احدهم و أتنَاسى
    خِلافاتنا بلا شعور ،
    لستُ بساذجه لكن غداً سنموت '”

    اخافُ كثيرا ان تبقى بقلبك رُقعه
    غير مُمتلئه بي اخافُ كثيراً ان :
    تكون هُنالك فجوات فارغه
    ف يحتلها غيري .

    أشتقت لشخص آتمنى آن يعود لطبيعته آلتي آحببته فيهآ.

    ‏??نا فتاة مُسرفه ?دا :
    لا ?رضيها ?حكم احد بها كما لاا ?روق لها
    ان تتحدث معها بصوت مرتفع : /
    مدلله بطريقه ?ستغربها الجميع ..
    ? سيئه بالحب رغم صدقهاا !'

    خلايانا قصيرة جداً دائماً تموت !

    البشَر شَجعون جداً لدرجة أنهم يأكلون الحلويات بِحجم أكبر مُحاصر في صينيات زجاجية شديدة التَرف !

    أنا سيئه بما يكفي لأصب على رأسك المسكين مشاكلي .

    أنا سيئه بما يكفي لأحرق حلمك القصير ببكائي .

    أنا سيئه بما يكفي لإستوطن مكان الدم في جسدك ولا أجري إلى قلبك بحثاً عن مضخة دم.

    أنا سيئه بما يكفي لأحذرك بما يُكسر وأكسر بعضي وأندم !

    أنا سيئه بما يكفي لأحشر أنفي المسكين في همّك!

    أنت صدفة سيئة ! بوقت سيء . أكاد أُجن من طقوس الحب هذه.

    لا أريد هذا المكان كما أني لا أريد العودة . وقد أقسمت على ذلك .

    يُ قلـَـُب آهجٌدْ وـآللـْهہُ آنـَهہْ م درُى ـْآ عُـنـُگ..=(






    المواضيع المتشابهه:

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO

تصميم النور اونلاين لخدمات الويب المتكاملة