Thread Back Search

للقوة الروحية عجائب و سر يغفل عنه الكثير

اضافه رد
  • 16 - 8 - 2015 | 12:46 AM 324 الصورة الرمزية mhmd mhmd
  • القلب هو مولد تلك الشحنة التي تصنع العجائب في نفس الإنسان لهذا وجدنا أن الثبات و اليقين عند أصحاب الدعوات فما لانت أنفسهم للشدائد التي تعرضوا لها لأن استقرار الإيمان في هذه العضو الصغير فلم تضعف عزائمهم لما لاقوه من المحن و الإغراء...ات التي تعرضوا لها فكان الثبات و كان اليقين الذي لم يخالجه شك أو ريب في القصد مهما بعدت المدة و طالت المسافة كأن نداءات القلب تقول لأصحابها اثبتوا فالنصر صبر ساعة كأنها توافق ترديد المؤمنين في القرآن الكريم )وما لنا ألا نتوكل على الله وقد هدانا سبلنا ولتصبرن على ما آذيتمونا وعلى الله فليتوكل المتوكلون( .
    و إن نموذج هؤلاء من الذين استكملوا تحصيل كمال التربية بالمجاهدة من الجيل الأول صوروا بأنهم رهبان بالليل فرسان في النهار فعيروا مجرى الحياة بذلك الثبات و تلك الشجاعة و ذلك الصبر و بذلك التفاؤل الممزوج بالصدق في التوكل صدق بالوعد رغم تشكيك المشككين و وسواس شياطين الإنس والجان لبث اليأس في النفوس لأن إعلام الشيطان نشط لا يفتر كنشاط إبليس الذي أصر أن يقعد للمؤمنين راصدا حتى يصرفهم عن نيل السعادة ) قال لهم الناس إن الناس قد جمعوا لكم فاخشوهم فزادهم إيمانا وقالوا حسبنا الله ونعم الوكيل( .
    إن نموذج ذلك الجيل الفريد كأنه يتكرر كل يوم و قد تصورنا أن نموذج الصديقين قد توقف إنتاجه فتطالعنا الشاشات وعن طريق البث المباشر و في صورة روعة في الجمال و روعة في الصوت و روعة في الثبات صور الداعية القارئ الشيخ محمد جبريل بذلك الدعاء الخاشع و بصوت مبحوح ببحة البكاء ودموع الخاشعين تصدح للسماء في كبرياء المؤمن أن للظالم يوم و ان عدالة السماء لا تخطيء و ان دعوة المظلوم ليس بينها و بين الله حجاب


    المواضيع المتشابهه:

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO

تصميم النور اونلاين لخدمات الويب المتكاملة