Thread Back Search

رئيس مصر السابق صوفي حسن ابو طالب

اضافه رد
  • 23 - 4 - 2012 | 3:28 AM 912 الصورة الرمزية ألًأ دٌمَـ عُ ــة أمَيُ ألًأ دٌمَـ عُ ــة أمَيُ
  • رئيس مصر السابق

    الراحل

    صوفي حسن أبو طالب





    (27 يناير 1925م - 20 فبراير 2008م)، رئيس مجلس الشعب المصري سابقاً ورئيس جامعة القاهرة في الفترة من 1975 إلى 1978. وشغل منصب رئيس الجمهورية بصفة مؤقتة عقب اغتيال الرئيس أنور السادات لمدة ثمانية أيام خلال الفترة من 6 إلى ‏14‏ أكتوبر 1981 حتى تم اختيار الرئيس السابق محمد حسني مبارك. ‏
    نشأته


    ينتمي إلى عائلة من مركز طامية بمحافظة الفيوم. تخرج من كلية الحقوق في جامعة القاهرة عام 1946، وحصل منها أيضاً على دبلوم القانون العام في 1947، وفي عام 1948 أوفد في بعثة إلى فرنسا وفي عام 1949 حصل على دبلوم تاريخ القانون والقانون الروماني من جامعة باريس. وفي عام 1950 حصل علي دبلوم القانون الخاص من جامعة باريس، وفي عام 1957 حصل على درجة الدكتوراه من جامعة باريس، كما حصل في عام 1957 على جائزة أفضل رسالة دكتوراه من جامعة باريس، وفي عام 1959 حصل علي دبلوم قوانين البحر المتوسط من جامعة روما.

    أعماله


    تدرج في وظائف هيئة التدريس بكلية الحقوق في جامعة القاهرة حتى وصل إلى درجة أستاذ جامعي ودكتور بكلية الحقوق ورئيس قسم تاريخ القانون. ثم في الفترة من 1966م إلى 1967م عين مستشارًا لجامعة أسيوط، ثم خلال الفترة من 1967 إلى 1973 عين مستشارًا لجامعة القاهرة. وفي الفترة من عام 1973م حتى 1975م تم تعيينه نائب رئيس جامعة القاهرة، كما كان عضو مجلس إدارة معهد الدراسات الإسلامية وعضو المجلس القومي للتعليم، وعضوًا منتخبا باللجنة المركزية للاتحاد الاشتراكي عام 1975م. وفي الفترة من 1975م إلى 1978 تولي منصب رئيس جامعة القاهرة.

    في عام 1976م انتخب عضوًا بمجلس الشعب عن دائرة طاميا بالفيوم، وحينها كان رئيس لجنة التعليم بالمجلس. كما شارك في إنشاء قسم الدراسات القانونية بكلية الشريعة في جامعة الأزهر.

    كما إنه شغل عدة مناصب آخرى، حيث كان عضو المجلس الأعلى للفنون والآداب، ومقرر لجنة تاريخ القانون للمجلس الأعلى للفنون والآداب، وعضو مجلس إدارة جمعية الاقتصاد والتشريع، وسكرتير جمعية رعاية الطالب، ونائب رئيس جمعية الشباب المسلمين.

    وفي عام 1979م تولى رئاسة مجلس الشعب بالإضافة إلى منصب رئيس لجنة تقنين أحكام الشريعة الإسلامية بالمجلس، وعاصر حادث اغتيال الرئيس أنور السادات في 6 أكتوبر 1981، فتولى منصب رئيس الجمهورية بالنيابة حتى اختيار محمد حسني مبارك رئيسًا وذلك بناءً على كونه رئيسًا لمجلس الشعب، حيث يقرر الدستور المصري (دستور عام 1971) بأن يتولى رئيس مجلس الشعب المنصب الرئاسي للجمهورية حال خلو منصب رئيس الجمهورية بالوفاة.

    في عام 2002م كان يعمل رئيس لجنة التشريعات الاقتصادية بمركز صالح كامل للاقتصاد الإسلامي في جامعة الأزهر، وكان أستاذ الشريعة بكلية الحقوق جامعة القاهرة وعضواً في مجمع البحوث الإسلامية.

    وقد اشتهر بأنه خاض عددًا من المعارك التشريعية والقانونية حول قضية تطبيق الشريعة الإسلامية واستمرار تضمينها في البند الثاني من الدستور. وكان نشيطًا سلس التعبير إلي آخر عمره يواصل تفنيد حجج المعترضين على تطبيق الشريعة الإسلامية.


    مؤلفاته والأوسمة التي حصل عليها



    له عدد من المؤلفات أشهرها كتابه بعنوان أصول الفقه.

    وقد حصل على عدة أوسمة هي:

    وشاح النيل من مصر.
    وشاح الجمهورية من السودان.

    وفاته


    توفي فجر 20 فبراير 2008م في ماليزيا عندما كان يشارك في الملتقي العالمي الثالث لرابطة خريجي الأزهر حول العالم في كوالالمبور‏.

    أسرته


    متزوج من السيدة وفية العطيفي، ولديهما من الأبناء:

    حسين (أستاذ جامعي).
    ابتسام.
    نعمت.

    المراجع


    وفاة صوفي أبو طالب رئيس مجلس الشعب الأسبق
    وفاة صوفي أبو طالب




    المواضيع المتشابهه:

  • 23 - 4 - 2012 | 4:57 AM 912 الصورة الرمزية سهر الليالي سهر الليالي
  • يعطيك العافيه ياقلبي
    مشكووووووره
    لاعدمنا جديدك يارب


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO

تصميم النور اونلاين لخدمات الويب المتكاملة